Monday, March 30, 2009

متناقضة جدا

متناقضة جدا من يوم ولادتها وظهورها على وجه الأرض وكل شىء بها متناقض حتى يوم مجيئها للدنيا كان خليط من الفرح والحزن عند أسرتها وذلك لأنه كان معها أخ توأم ومات بعد الولادة بأربع أيام لذلك كان مجيئها للدنيا يحمل بعض الفرح وبعض الحزن ولم تفرح بها الأسرة كما ينبغى وهى أيضا لا تتذكر من أخيها التؤأم غير أسمه ( أحمد
وتقريبا لهذا السبب وهو موت نصفها الثانى كانت منطوية على نفسها منذ صغرها وكانت أيضا تحب الأطفال بشكل جنونى وحتى الآن فحبها للأطفال شىء لا يتخيله أحد
كانت أنطوائية جدا وخجولة بشكل كبير وكانت لا تكلم أحد حتى أقاربها كانت تخجل من مجرد السلام أو الكلام معهم وكانت هادئة بشكل كبير جدا وكانت برائتها تفوق الحد
ولكن مع مرور السنين ودخولها للمدرسة وأحتكاكها بالآخرين أصبحت أقل خجلا ومع مرور السنوات أصبحت أجتماعية جدا بالرغم من خجلها ولكنها كانت تحب أقامة العلاقات الأنسانية الجميلة وتحب جدا تكوين الصداقات
ومع حبها للهدوء ولجوئها للأنطواء على نفسها وعدم التحدث مع أحد فهى أيضا تحب التجمعات بشكل كبير وتكون أجتماعية جدا وكثيرة الكلام ولكن ليس الى الحد الذى يكرهه الناس ولكن الى حد معقول نوعا ما وأحيانا فى أى تجمع تكون هادئة جدا ولا تنطق كلمتين
فشخصيتها تجمع متناقضات كثيرة
فهى الأنطوائية والأجتماعية
والهادئة والعصبية
والرقيقة البرئية وعكس ذلك عندما يتطلب الأمر
الرومانسية جدا والتى يوجد بها مشاعر تملأ الكون بأكمله والعملية جدا وهذا مع ما يتطلبة الأمر منهاالحساسة جدا جدا والذين لا يعرفون عنها هذا الشىء يؤلموها كثيرا بدون قصد أو تعمد منهم فهى بكلمة تكون سعيدة جدا وبكلمة آخرى أو فعل صغير تغضب جدا وتتأثر وهذا بسبب حساسيتها الزائدة ولكن المقربين منها يعلمون هذا ويقدرونة جيدا ويعرفون كيفية التعامل معها
وصفات كثيرة آخرى بها وبها عكسها أيضا
بها قدر كبير جدا من الحنان وبها أيضا مثلة من قسوة ولكن على نفسها فقط
بها قدر كبير من الطيبة وحب مساعدة الغير بشكل لا يتخيلة أحد
بها قدر كبير من الحب والمشاعر الجميلة لكل من حولها
أحيانا تحب سماع الموسيقى الرومانسية والأغانى الهادئة الرومانسية وأحيانا تحب سماع أغانى بها كمية ضوضاء وهيصة غير طبيعية
أحيانا تمتلك ذكاء أجتماعى كبير جدا يجعلها تقيم علاقات ناجحة جدا وأحيانا يصيبها غباء أجتماعى يدمر أشياء كثيرة وبالطبع هذا الغباء هى لم تقصده ولكنه يأتى فى غفلة من الزمن
لها مكانة خاصة جدا عند كل من يعرفها من أقارب أو أصدقاء أو زملاء وكانت تلاحظ هذا فى معاملات كثيرةوجهها به براءة كبيرة تجذب الناس مثلما يقال لها من الكثيرون
دائما ما تحبس شكواها وحزنها وضيقها بداخلها ولا تظهره وتظهر دائما بأبتسامة أمام الناس ولا يعرف ما بداخلها الا أقرب الناس لها
قالت لها آحدى صديقاتها أن التناقض من صفات المبدعين لترد هى وتقول أنها بعيدة تمام البعد عن هؤلاء المبدعين ولكن صديقتها تصر على موقفها
فهى لا ترى نفسها مبدعة ابدا ولكن هذا حكم صديقتها
وأيضا قال لها أحد الزملاء عندما كانت تعمل فى مكان ما فى بداية عملك معنا كنا لا نراكى فى أى أجتماعات وكنتى تختبىء وسط زميلاتك أما الآن نجدك جالسة أمامنا كلنا ولا يوجد شىء يخيفك أو يجعلك تخجلى كيف حدث لكى هذا التطور
وهى حتى الآن لا تعرف ولكنها تعرف حقيقة واحدة أن بها متناقضات كثيرة جدا وهى تعلمها جيداوتعيش بكل هذا التناقض ولكنها تشعر أنها على حافة الجنون وليس لشىء الا أنها كثيرا لا تعرف كيف توظف متناقضاتها فى حياتها حتى تسير حياتها بهدوء

7 comments:

خالتى بمبة said...

الشخصيات اللى بتجمع المتناقضات دى بتكون طيبة جدا لكن صعب التعامل معها الا بعد ما تحبها قوى علشان تقدر تتقبل منها تقلباتها

صيدلانيه طالعه نازله said...

جميل قوى ان الانسان يجمع متناقضات كتير فى شخصيته ناس كتير بتفتكر ده عيب بس انا شايفاه ميزه لان ده بيخليه يتكيف مع كل المواقف و المشاكل
المهم ان الانسان يحاول يطور نفسه دائما للاحسن

rovy said...

كلنا بنا جزء من تلك الشخصيه
و لكن المهم ان نوظف هذا التناقض لأن يكون ايجابى ..فيصبح تكيف مع المواقف و ليس مجرد تناقض

تحياتى

bos bos said...

خالتى بمبه

هو مش صعب قوى ولا حاجة بس لازم تفهميها كويس علشان تقدرى تتعاملى معاها بسهولة

نورتينى

تحياتى

bos bos said...

صيدلانية طالعة نازلة

وانا كمان شيفاه ميزة وميزة كبيرة كمان بشرط أننا نقدر نوظف المتناقضات صح

تحياتى ونورتينى

bos bos said...

rovy

صح عندك حق لازم نوظفة صح نعرف نعيش

تحياتى ونورتينى

محمد صبرى said...

يعنى التعليقات على البوست فعلا استوفت اهم الملاحظات , فمسألة المتناقضات دي أنا شايفها فعلا طبيعة بشرية و مفيش انسان بيولد من غير بذور الصفات المتناقضة دي جواه عشان كده فيما بعد مرحلة تكوين الشخصية مفيش انسان بيخلو من التناقض لكن نوعية الخبرات الحياتية اللى بيمر بيها الشخص و تراكمها مع تفاعلها مع ميول الانسان الفطرية هى اللى بتحدد السمت الظاهر على الشخصية و اتجاهاتها و أفكارها , لكن تبقى المتناقضات دى موجودة و بتظهر على السطح من خلال موقف قوى يستدعى من اللاوعي صفات ممكن ميكونش الانسان مدرك انها فيه , و الحكاية دى بتتضح جدا لما تكون السمة الظاهرة على الشخصية حادة جدا و فى لحظة تتلاقيها بتتحول للنقيض , فمثلا ممكن تلاقي شخص مشهور بالقسوة - قاتل مثلا- ممكن يتعامل بمنتهى العطف و الشفقة مع طفل رضيع يلاقيه مُلقَى على رصيف احد الشوارع بالصدفة فيتحول سالب للحياة إلى واهب للحياة , و الأمثلة على التحول للنقيض كتيرة جدا.

رغم كده فيه شخصيات فعلا بتصل للمرحلة العمرية اللى المفروض نضج فيها الانسان و اتضحت معالم شخصيته من غير ما تتضح لشخصية معالم , و انا افتكر انه ده بيكون نتيجة ضعف الخبرات الحياتية اللى اتعرضلها الانسان فى حياته مع حساسية مفرطة , لانه الحساسية المفرطة دى بالذات هى يمكن اكتر الصفات اللى ليها تأثير على نمو باقي صفات الشخصية لانها بتفرض على الانسان تعديل دائم لكل تصرفاته مع اقل مثير من البيئة المحيطة .

فعلا الناس اللي بتجمع المتناقضات دى بتحتاج ناس فى حياتهاعندها إحساس و تفهم عالي حبتين عشان تقدر تستوعبها و تعرف تتعامل معاها